حقيقة لعبة مريم التي ارعبت الناس مع رابط تحميلها (للأندرويد+الأيفون) !

أثارت "لعبة مريم" الذعر بين الشعوب العربية بسبب جمعها للمعلومات وانتهاك الخصوصية، وأشار كثيرون إلى أن اللعبة تشبه لعبة "الحوت الأزرق التى تسببت فى انتحار الكثيرين حول العالم، بسبب تنفيذ طلبات بطل هذه اللعبة.
وبرزت العديد من الجوانب السياسية فى أسئلة اللعبة التى دار بعضها عن الأزمة العربية وقطر، ما دفع الكثيرون للتساؤل حول دوافع مصممى اللعبة، وأسباب رغبتهم فى معرفة هذه المعلومات، وتصدر اسم "لعبة مريم" قائمة الموضوعات الأكثر تداولاً فى عدد من البلاد العربية مثل السعودية، والإمارات، وقطر.
وتعتمد اللعبة على التعرف على الطرف الآخر، وتطلب الفتاة الصغيرة ذات الشكل المرعب المساعدة للوصول إلى منزلها، ويتطوع الشخص الضحية لمساعدتها لتنتقل إلى مراحل تالية من اللعبة.
ورغم توجيه أصابع الاتهام إلى "مخربين" من دول خارج المملكة، لكن مصمم اللعبة السعودي، سلمان الحربي، نفد هذه الاتهامات، وقال إنه ومجموعة من السعوديين قاموا بتطوير هذه اللعبة، وتابع: "أما بخصوص الذين يرعون الشائعات اتركوا عنكم ترويع الناس بل الأكاذيب هي مجرد لعبة وبخصوص عنوان البيت ماينحفظ عندنا وأي إجابة ماتنحفظ يتبع".

اللعبة متوفرة على اجهزة الأندرويد يمكنك تحميلها من هنــــا
اللعبة متوفرة على أجهزة الأيفون ويمكنك تحميلها من هنـــــا
إرسال تعليق (0)
أحدث أقدم